الرئيسية / تقارير واحداث / استشاري الطاقة الحيوية: لبنى أحمد تكشف عن مجموعة من التمارين لتعزيز الطاقة بالجسم

استشاري الطاقة الحيوية: لبنى أحمد تكشف عن مجموعة من التمارين لتعزيز الطاقة بالجسم

كتب / وليد شفيق
كشفت أستشاري العلاج بالطاقة الحيوية والاحجار الكريمة ، بأكاديمة ” كارما ” استشاري الطاقة الحيوية
لبنى أحمد تكشف عن : مجموعة من التمارين لتعزيز الطاقة بالجسم

وقالت : هناك تمرين يساعد كثيرا على تعزيز الطاقة بالجسم ، و بقدر ما تتخيله صعب ستجده سهل عندما تتقنه ،ويعتمد على قدرتك على التصور وينشط أحد مراكز الطاقة في الجسم .
طبعاً كل تمرين يحتاج لمكان هاديء بعيد عن الهواتف الجوالة والضجيج وفي مكان مريح ..حاول أن تبقي عيناك مغمضتين وتبحث عن نقطة داخل جسدك ستجدها بالتحديد تحت السرة بثلاث بوصات ..ركز على هذه النقطة وتصور أن في هذه النقطة كرة دوارة من الطاقة الخضراء اللون وأن هذه الكرة هي المركز الذي ستسحب منه الطاقة من داخل جسمك إلى خارجه .. أشعر بها وهي خارجة من هذه الكرة الدوارة وتسري كأشعة ببطيء داخل جسمك كله وتملئه من داخله وحتى سطحه الخارجي وأجعل يديك على شكل كأس وكأنك تمسك كرة ككرة البيسبول وأنت ما تزال تتصور الطاقة تخرج من كرتك الدوارة تصور الطاقة تسري في يديك وتخرج من كل يد وتتجمع لتكون كرة في يدك وكأنها أشبه بدوامة أشعة تدور حول بعضها على شكل كرة بعد فترة ستحس ببعض الدفع في يديك ..أحياناً موجات..وقد يتطور الوضع مع الوقت لبضعة شرارات تشعر بها وقد تصل إلى مرحلة تجعله مرئياً إذا أتقنت التمرين كما يفعل القليل من كبار المدربين. ركز أن لا تجعل التمرين مجرد إحساس بل يجب أن تتصور الشيء أي عندما تغمض عينك تراه كصور حقيقية تحدث معك.
مجرد أن تصل لمرحلة تشعر بشيء ما فيها..حتى لو كان ضعيفاً.. فهذا يعتبر تقدم كبير لأن هذا التمرين بالذات من أصعب التمارين تنفيذاً.. في البداية فقط.. ، ماستر لبنى أحمد ، عن مجموعة من التمارين التي من شأنها تعزيز الطاقة بالجسم .
وقالت : هناك تمرين يساعد كثيرا على تعزيز الطاقة بالجسم ، و بقدر ما تتخيله صعب ستجده سهل عندما تتقنه ،ويعتمد على قدرتك على التصور وينشط أحد مراكز الطاقة في الجسم .
طبعاً كل تمرين يحتاج لمكان هاديء بعيد عن الهواتف الجوالة والضجيج وفي مكان مريح ..حاول أن تبقي عيناك مغمضتين وتبحث عن نقطة داخل جسدك ستجدها بالتحديد تحت السرة بثلاث بوصات ..ركز على هذه النقطة وتصور أن في هذه النقطة كرة دوارة من الطاقة الخضراء اللون وأن هذه الكرة هي المركز الذي ستسحب منه الطاقة من داخل جسمك إلى خارجه ..أشعر بها وهي خارجة من هذه الكرة الدوارة وتسري كأشعة ببطيء داخل جسمك كله وتملئه من داخله وحتى سطحه الخارجي وأجعل يديك على شكل كأس وكأنك تمسك كرة ككرة البيسبول وأنت ما تزال تتصور الطاقة تخرج من كرتك الدوارة تصور الطاقة تسري في يديك وتخرج من كل يد وتتجمع لتكون كرة في يدك وكأنها أشبه بدوامة أشعة تدور حول بعضها على شكل كرة بعد فترة ستحس ببعض الدفع في يديك ..أحياناً موجات..وقد يتطور الوضع مع الوقت لبضعة شرارات تشعر بها وقد تصل إلى مرحلة تجعله مرئياً إذا أتقنت التمرين كما يفعل القليل من كبار المدربين. ركز أن لا تجعل التمرين مجرد إحساس بل يجب أن تتصور الشيء أي عندما تغمض عينك تراه كصور حقيقية تحدث معك.
مجرد أن تصل لمرحلة تشعر بشيء ما فيها..حتى لو كان ضعيفاً.. فهذا يعتبر تقدم كبير لأن هذا التمرين بالذات من أصعب التمارين تنفيذاً.. في البداية فقط..

عن admin

شاهد أيضاً

ضرورة بناء صدقات مثالية مع زملائك في مختلف المجالات المهنية! 

بقلم مي خفاجة . إن التوحد النفسي شعور ينتاب الفرد وقد تكون مرتبطة بالمناسبات وتبرز …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *